علمي، تربوي،يناقش بالبحث والدراسة التاصيلية قدرات التفكير الابتكاري وعلاقتها الترابطية بالتحصيل العلمي،باعتبار ان التفكير نشاط عقلي راق يعكس فيه الإنسان الواقع الموضوعي بطريقة مختلفة عما يحدث في الإحساس والإدراك،ففي الإحساس والإدراك تنعكس الظواهر الخارجية،وتؤثر على أعضاء الحس من حيث اللون أو الشكل او الحركة التي تميز بين هذه الظواهر،فالابتكار يتمثل في نشاط الإنسان الذي يتصف بالإبداع والتجديد،وإحداث شيء جديد في صياغته النهائية.
فالابتكار هو عملية عقلية تؤدي الى ناتج ابتكاري،وهو الشيء الذي يكمن وراء السكون ،ففي ذلك الهدوء الذي يسود العزلة،يأتي من هناك صوت الإبداع والابتكار،الذي هو الطريق الطبيعي والصحيح للتقدم والتطور.
ويعد هذا الكتاب دليلاً للعاملين في المدارس والهيئات التعليمية ، وهو موجه الى المستوى الأكاديمي لطلاب علوم التربية بصفة خاصة، والعلوم الإنسانية بصفة عامة، وذلك بأسلوب يتميز بالبساطة والسهولة والوضوح والعمق المعرفي،بعيداً عن التعقيد،وهو ما يزيـد من الفائدة المنشودة منه.

(الناشر)

 
 

اسم الكتاب: قـدرات التفكيـر الابتكاري وعلاقتها الترابطية بالتحصيل العلمـي ( دراسة سيكولوجية للعلاقة الترابطية بين) قدرات التفكير الابتكاري والتحصيل العلمـي
المؤلف: دكتور زاهر ناصر زكار
الناشر: مركز الإشعاع الفكري للدراسات والبحوث (فلسطين)
سنة الإصدار:2017م - 1438هـ
عدد الصفحات: 520 صفحة
حجم الكتاب: 25*35
تصميم الغلاف: فيونت للتصميم والبرمجة

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمركز الإشعاع الفكري © 2003-2018